منظمة أرهيت الخيرية تسير القافلة الثانية الى قرية سالمين

استقبل لفيف من الأعيان ورؤساء اللجان الشعبية في قرية سالمين قافلة منظمة أرهيت التي تزور القرية للمرة الثانية لتسليم ادوية اضافية والوقوف على احوال المرضى.

 وتهدف هذه القافلة إلى التخفيف من معاناة اهلنا وسد الثغرة  في الحاجات الأساسية من الادوية المهمة في مكافحة الكوليرا.

وقال المهندس عبدالرحمن ادم ” أن موقف الإمداد الدوائي مطمئن جداً فى سالمين حيث يوجد الان اكثر من 2500 درب رنقر واكثر من 1000 درب مخلوط  كما توجد اﻻحتياجات الدوائية المختلفة
الحوجة الماسة اﻻن هي في الكوادر الطبية  لان المنطقة في حاجة الى عدد 2 طبيب و 10 ممرض مدرب على الاقل . كما ان هناك حاجة ماسة الى القيام بالتوعية الصحية واصحاح البيئة ,  وانشاء حمامات جماعية لمحاربة التبرز في العراء.”

وأضاف المهندس عبدالرحمن إن منظمة أرهيت تسعى دائما إلى الوصول إلى اهلنا ومواساتهم  بكل الطرق والوسائل المعنوية والمادية، وذلك من أجل التخفيف عنهم، والتواصل معهم عن قرب؛ منوها بأن الادوية حاجة أساسية خصوصا لمكافحة هذا الوباء.

في ختام الزيارة شكرالأعيان ورؤساء اللجان الشعبية منظمة أرهيت والمنظمات الخيرية الاخرى التي قامت باسعافهم في محنتهم .

;

————————————————


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *